ازاى تمارس الجنس لأول مرة بنجاح ؟!!


اعلان

ليس بالضرورة البدء بالعلاقة الجنسية في نفس يوم الزفاف لمجرد أنها عرف أو لأنه يجب عليكم ذلك، على الإطلاقف في أغلب الأحيان يكون العروسان مجهدين تماماً بعد حفلة زفاف وتحضيرات مرهقة، يجب عليكما عدم الإقدام على هذه الخطوة إلا إن كنتما تريدان ذلك وعلى استعداد تام لهذا الأمر نفسياً وجسدياً لذلك كوني متفهمة ان كان متسرعا قليلا، كوني هادئة مرتخية الاعصاب، فلا داع للتوتر ابدا ولا للخوف فأنت لست الوحيدة التي مرت بهذه التجربة.





على الرجل البدء ببعض المداعبات والملامسات التي ستساعد على ترخية اعصاب الزوجة التي تكون غالبا متوترة لجهلها ما مدى الالم الذي ستشعر به لحظة فض عذريتها. لذلك عليك ايها الزوج ان تكون متفهما جدا لهذا الامر وتحاول قدر الامكان طمأنتهاوان تجعل هذه الليلة من اجمل ليالي حياتكما فكن انت المبادر بالمداعبة والكلام الجميل فالنساء عادة يملن الى الرجل الحنون والرومنسي خصوصا في “ليلة الدخلة” حيث الإرتباك والتوتر حاضران بقوة فلا تتوقعان أن تكون العلاقة الأولى رائعة وخارجة عن حدود الطبيعة.
سر نجاح أول تجربة هو التواصل والتفاهم واحساس كلاكما بالآخر وتفهم موقفه ، يجب عليك أيضاً أن تساعديه، فهو قد يكون يشعر بحمل وهم إرضائك وعدم إذائك فابدأ ايها الشاب بالنظر اليها كمن يشتاق لحبيبته بعد غياب طويل فنظرة الاشتياق و التي يصحبها نوع من الرغبة تكون المفتاح الاول لإثارة الزوجة هذه الليلة وكل ليلة بعدها. بعض الكلمات الجميلة تهمسها بإذنها يكون لها وقع خاص على مشاعرها, فتلهب احساسها بالفعل، تتبعها ببعض القبلات اللطيفة على الوجنتين وبعدها تقوم بتقبيلها…
ومن المهم جدا بهذه الاثناء, المداعبة باليدين وبكل احاسيسك حتى تشعر انها استرخت جدا. حاول ان تشعرها بأنك مستمتع بكل جزء من جسدها فهو يعطيها احساسا بالاثارة الكبيرة ويساعدها على التجاوب معك. لا تخف ان كانت في البداية لا تتجاوب معك بشكل كاف فبعض الفتيات يكن خجولات بالليلة الاولى ولعدة ليال تليها خصوصا ان لم يكن هناك اي اتصال مسبق بينكما. حاول ان لا تجعلها تشعر انك ترغب بإنهاء الامر بسرعة حتى تزيح ثقلا من على كاهلك فربما يتسبب ذلك برد فعل عكسي يجعلها تزيد من توترها.
اعلم جيدا ان نجاح العلاقة الزوجية بيد الزوج عكس مايظنه البعض فبقدر ما يكون الزوج متفهما لمتطلبات زوجته ويحاول ان يشعرها بما تريد بقدر ما تكون هي متجاوبة له وملبية لجميع طلباته لاحقا. المداعبات بجميع انحاء الجسد تثير المرأة وليس فقط الاماكن الحساسة كما يعتقد بعض الرجال بل على العكس تماما بعض النساء يشعرن بالتوتر اذا تمت مداعبتهن مباشرة بالاماكن الحساسة قبل ان يتم مداعبة الرقبة والظهر والكتفين الخ… سر الاثارة لدى معظم النساء يكون عندالرقبة نزولا للصدر وخصوصا الثدي. ولمعرفة ان كانت الزوجة اصبحت بحالة الاثارة التي تسبق الايلاج يكون هناك سائل شفاف خفيف جدا موجود على منطقة الفرج.
وهنا ننود التنويه عن مرحلة خطيرة في العلاقة اذ يكون هم الزوج الأول هو فض غشاء البكارة وبالتالي الإيلاج قبل الموعد المناسب الذي تكون فيه الأنثى مهيأة وعلى استعداد لذلك وهو ما يخلف الالم والتوتر وأحيانا فشل المحاولة الأولى .. دع العلاقة طبيعية تحددها مشاعرك وغرائزك ولا تفكر في غشاء البكارة كثيرا.
بعد احساسك ان الزوجة اصبحت مهيأة لحصول للإيلاج؛ بإمكانك المحاولة بكل حنية ولا تحاول ان تكون عنيفا معها حتى لا يحصل اي تمزق اوجروح ليس لها داعي. اذا احسست أن الأمور طبيعية حاول إكمال الإيلاج مع استمرارالكلام معها بشكل لطيف واذا رغبت هي ان تبتعد عنها لبي رغبتها مع استمرار المداعبة على أن تعود للمحاولة بعد وقت قليل.
لا تتوقع ان يحدث باليوم الاول الايلاج بشكل كامل فأللم قد يحول بين تحقيق ذلك. كذلك لا تتوقع وصول زوجتك للنشوة في المرة الأولى, فهمها الاول ان تنتهي من الشعور بالالم وبعدها ستصبح الامور طبيعية جدا.
بالنسبة للفتاة .. عليك ان تكوني متفهمة هادئة ومسترخية جدا في هذه اللحظات فالتوترسيزيد الامر تعقيدا ويزيد الشعور بالالم, فإذا كنت مستعدة نفسيا ومسترخية ومستمتعة بملامسات الزوج سيحصل الإيلاج دون ان تشعري بشيء هذا هو سر نجاح العلاقة ان تكوني مندمجة ولا تفكرين في ما سيحدث او في الألم. حاولي ان تفكري كما لو انكما بمكان جميل وتتلامسان وتقبلان بعضكما دون ان تحسبي الخطوات وماذا سيكون لاحقا. بهذه الطريقة ستكونين مستعدة أكثر وسيكون بدأ جسمك بالعمل بطريقة تلقائية أكثر وقام بتهيئة وترطيب نفسه للخطوة التالية.
عليك نزع غطاء الخجل عنك فبعض الرجال يكرهون الزوجة الخجولة وانت الان اصبحت زوجته ولا خجل بين الزوج والزوجة. لا مانع ابدا ان تتحدثي معه وترشديه لما يعجبك ويثيرك من امور يفعلها هو فبالطبع سيكون سعيدا اذا شاهدك مشتاقة لكل حركة يقوم بها. حاولي مجاراته في ملامساته وحاولي مداعبته ايضا بشتى اجزاء جسده حتى تشعريه بأنك ترغبين فيه كما يرغب هو فيك. فالمعاشرة بين الزوجين كما الحب تماما لا يصح أن يعطي احدهما والآخر يكتفي بدور المتلقي, بل هي مشاعر متبادلة وقبلات متبادلة, وكل شيء سيصبح متبادلا ايضا.فإذا كنت ممن يرغبن بالمداعبة ولا يقمن بأي حركة مقابلة لها سيمل الزوج بعد فترة من الزواج ولن يقوم بفعلها لاحقا.
لحظة الإيلاج حاولي قدر المستطاع السيطرة على هدوءك وكذلك عدم اظهار حنقك وضيقتك فهذا سيشعر الزوج بالذنب وقد يحبطه أو يجعله يبتعد عنك لعدم تسبب الالم لك ولكن هذه العملية يجب انهاؤها مهما تأخرت ولا تنسي ايضا ان الرجل الشرقي يصاب بخيبة امل اذا لم يكمل عملية الزواج باليوم الاول.. لذلك كوني مطيعة له ولكن إذا حدث شيء يؤلمك، قولي له في الحال! كوني صبورة وإطلبي منه أن يتحلى بالصبر معك أيضا.
اختاروا وضعا مناسبا، مثل أن تكون المرأة من أعلى، فبهذه الطريقة ستتمكن من التحكم في السرعة والعمق الذي يناسبها. إذا عمدتم إلى الوضع الأساسي، حيث الرجل يكون من أعلى، تأكدي من التواصل معه لتقولي له ما تحتاجينه وإذا كنت تتألمين وفي بعض الأحيان يكون العنق المهبلي صغير جداً ولا يمكن إختراقه بالعضو الذكري مباشرة، هذه الحالة تتطلب إستخدام أصابع اليد لتوسيعه ثم المحاولة مرة ثانية وبعد حصول الإيلاج شبه الكامل في الليلة الاولى يكتمل الايلاج في الليلة الثانية ويُفضل بعدها انتظار يوم لعودة العملية الجنسية, حتى لايكون هناك ألم بشكل اكبر.
جميع الحقوق محفوظة لــ اليوم السابع 2016 ©